تخفيض!

إحياء التواصل بعد القطيعة مع إبنك البالغ

75.00د.إ

ما كُتب على صفحات هذا الكتاب مخصص لغرضٍ تعليميّ، وليس مخصصاً للاستخدام لأغراض تشخيصية أو علاجية من قبل طبيب مؤهل أو معالج نفسي. لا توجدُ ضمانات صريحة أو حتى ضمنية للآثار الناتجة عن تطبيق التوصيات ولا يوجد أية مسؤولية تقع على عاتق الناشر.

الأشخاص المذكورين في هذا الكتاب محض خيال وليسوا أشخاصاً حقيقيين، ويسعنا القول إنهم نماذج مستمدة من عدّة قصصٍ مختلفة تتعلق بالانفصال والقطيعة. جميع الأسماء الواردة في الكتاب وهمية ولا تمت للواقع بصلة وأيّ تشابه بينها وبين أسماء أفراد آخرين فهو من قبيل الصدفة. في المقابل، جميع التعليقات المقتبسة التي تمّ تقديمها في الكتاب هي لأشخاص فعليين يظلّون مجهولين حتى بالنسبة إلى المؤلف.

عندما يتعلق الأمر بالعلاقات وما يلزم لإصلاحها، فإن منظوراً واحداً لا يناسب الجميع. وبدلاً من تقديم مخططٍ تفصيلي لكلّ أسرة يشرح كيفية متابعة خطوات النجاح، فإنّ هذا الكتاب يقدّم مجموعةً من الأفكار والمعلومات الواقعية وآراء لخبراء وبعض الأدوات التي قد يختار القرّاء استخدامها في التعامل مع ظروفهم المتفردة.

وفقاً لسياق وضعك الشخصيّ قد تكون بعض التوصيات الواردة في الكتاب غير مناسبةٍ لك. الرجاء استخدم تقديرك الشخصي المتعلق بالتوصيات أو طلب المشورة من شخص مختصّ قبل تنفيذ أيّة نصيحة قد تقرأها بين طيّات هذا الكتاب.

إلى جميع الآباء والأمهات المنقطعين عن أبنائهم، والذين كتبوا لي وتحدثوا معي على مدى سنوات. أشكركم على فتح قلوبكم وإفراغ ما في داخلها لي. لقد جعلتم هذا الكتاب حقيقةً وفي متناول الجميع.

أمنياتي الدائمة لكم بالسلام الداخلي والمضيّ قدماً في حياتكم.

«خارطة طريق مفيدة للعائلات التي تعيشُ انفصالا». جين إيساي، صاحبة كتاب المشي فوق قشور البيض: بحثٌ في العلاقة الدقيقة بين الأطفال البالغين والآباء. «في كتابها الرائع، تتجاوز تينا غيلبيرتسون النصائح المبسطة التي تقدمها العديد من كتب التّنمية الذاتية وتصل إلى صميم كيفية حدوث القطيعة، حتى مع الآباء الذين تحفزهم النوايا الحسنة. إنها تقدم إرشادات محددة لاستعادة الاتصال البنّاء الذي تعرّض إلى التّشظّي بطريقة مؤلمة».

ليندا بلوم، صاحبة كتاب 101 فكرة تمنّيتُ معرفتها قبل الزّواج

«تتفهم تينا غيلبيرتسون الأهمية البالغة للعلاقة بين الوالدين والطفل وتقدم استراتيجيات عملية وواضحة جدًا للآباء والأمهات المنفصلين عن أطفالهم. هذا الكتابُ مصدر قيّم للقراء الذين يكافحون ويريدون أن يصبحوا مدركين لأنفسهم ويتصالحوا مع أطفالهم».

د. مارني فيورمان، صاحبة كتاب الغموض والتّشتت.

الوزن 0.340 kg

المراجعات

لا توجد مراجعات بعد.

كن أول من يقيم “إحياء التواصل بعد القطيعة مع إبنك البالغ”

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Shopping Cart
انتقل إلى أعلى