سينما الأحواش

أولم تكن “سينما الأحواش” الناشئة حينئذ كتلك التي نشاهدها حالياً في “مولات” بعض الدول الخليجية، أو كالشاشات التي تنصبها “كافيهات” المملكة، ليس فقط بحكم البدائية التكنولوجية، ولكن لأن أغلبها كان مفتقراً للتنظيم والتهيئة اللازمة للمشاهدة والتسويق المناسب.
ويظهر ذلك جليّاً من استعراض الصور النادرة لتجمعات السعوديين الأولى أمام “صناديق” البث الموجهة أمام شاشات العرض، التي اقتصرت على اللونين الأبيض والأسود بطبيعة الحال.

 

 

 


المؤلف محمد العمر
السعر 10$
ISBN 978-9948-23-770-9
سنة النشر 2017
عدد الصفحات 92